شبكة ومنتديات الطاعة احلى
..
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم

تفضل بزيارتنا وكن عضوا فاعلا معنا ارجوا منك ان تفيد وتستفيد

فقد نتشرف بأن تكون عضوا بيننا البيت بيتك والمنتدى منتداك

اذا كنت عضوا نرجوا الدخول واذا كنت زائر نرجوا التسجيل

والسلام ختام

الادارة

شبكة ومنتديات الطاعة احلى

يسعى هذا المنتدى الى توعية وتثقيف المسلين بامور دينهم وعرض تاريخ الامة الاسلامية وتصحيح وابطال البدع عند العرب والمسلمين من ضمن منتديات الطاعة احلى
 
الرئيسيةمجلة البوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الرسول صلى الله عليه وسلم و الانبياء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
goldenage
داعية مبتدء
داعية مبتدء
avatar

عدد المساهمات : 53
تاريخ التسجيل : 03/09/2009

مُساهمةموضوع: الرسول صلى الله عليه وسلم و الانبياء   الخميس أكتوبر 08, 2009 5:42 am

عن أبى ذر ـ رضى الله عنه

أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :

ففرج عن سقف بيتى، وأنا بمكة ، فنزل جبريل صلى الله عليه وسلم ففرج صدرى، ثم غسله بماء زمزم ، ثم جاء بطستٍ من ذهب ، ممتلئ حكمة وإيمانا ، فأفرغه فى صدرى، ثم أطبقه ، ثم أخذ بيدى ، فعرج بى إلى السماء الدنيا، فلما جئت إلى السماء الدنيا ، قال جبريل لخازن السماء: افتح، قال: من هذا؟ قال: جبريل قال: هل معك أحد؟ قال: نعم، معى محمد صلى الله عليه وسلم فقال : أرسل إليه؟ قال : نعم ، فلما فتح علونا إلي السماء الدنيا ، فإذا رجل قاعد على يمينه أسودة ، وعلى يساره أسودة ، إذا نظر قبل يمينه ضحك ، وإذا نظر قبل شماله بكى، فقال: مرحبا بالنبى الصالح ، والابن الصالح ، قلت لجبريل : من هذا؟ قال : هذا آدم عليه السلام ، وهذه الأسودة التى عن يمينه وشماله نسم بنيه ، فأهل اليمين منهم أهل الجنة ، والأسودة التى عن شماله أهل النار ، فإذا نظر عن يمينه ضحك ، وإذا نظر قبل شماله بكى ، حتى عرج بى السماء الثانية ، فقال لخازنها: افتح، فقال له خازنها مثل ما قال الأول ، ففتح ، قال أنس: فذكر أنه وجد فى السماوات آدم وإدريس ، وموسى ، وعيسى ، وإبراهيم صلوات الله عليهم، ولم يثبت كيف منازلهم ، غير أنه ذكر أنه وجد آدم في السماء الدنيا ، وإبراهيم فى السماء السادسة ، قال أنس: فلما مر جبريل بالنبى صلى الله عليه وسلم بإدريس ، قال: مرحباً بالنبى الصالح ، والأخ الصالح ، فقلت : من هذا؟ قال: هذا إدريس ، ثم مررت بموسى عليه السلام فقال : مرحبا بالنبى الصالح ، والأخ الصالح، قلت: من هذا؟ قال: هذا موسى ، ثم مررت بعيسى عليه السلام ، فقال: مرحباً بالأخ الصالح، والنبى الصالح ، قلت : من هذا؟ قال هذا عيسى، ثم مررت بإبراهيم عليه السلام ، فقال: مرحبا بالنبى الصالح ، والابن الصالح ، قلت : من هذا؟ قال : هذا إبراهيم صلى الله عليه وسلم قال ابن شهاب : فأخبرنى ابن حزم أن ابن عباس وأبا حبة الأنصارى كانا يقولان : قال النبى صلى الله عليه وسلم: ثم عرج بى حتى ظهرت لمستوى أسمع فيه ضريف الأقلام، قال ابن حزم ، وأنس بن مالك : قال النبى صلى الله عليه وسلم : ففرض الله عز وجل على أمتى خمسين صلاة، فرجعت بذلك ، حتى مررت بموسى عليه السلام، فقال: ما فرض الله لك على أمتك ؟ قلت : خمسين صلاة ، قال: فارجع إلى ربك ، فإن أمتك لا تطيق ذلك ، فراجعت ، فوضع عنى شطرها ، فرجعت إلى موسى ، قلت: وضع عنى شطرها ، فقال : راجع ربك ، فإن أمتك لا تطيق ذلك ، فراجعته ، فقال: هى خمسة ، وهى خمسون ، لا يبدل القول لدى، فرجعت إلى موسى ، فقال : راجع ربك ، فقلت: قد استحييت من ربى ، ثم انطلق بى ، حتى انتهى بى إلى سدرة المنتهى، وغشيها ألوان لا أدرى ما هى ؟ ثم أدخلت الجنة ، فإذا فيها حبائل اللؤلؤ، وإذا ترابها المسك".

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الرسول صلى الله عليه وسلم و الانبياء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة ومنتديات الطاعة احلى  :: منتدى الحبيب المصطفى صلى الله علية وسلم :: حياة النبي صلى اله علية وسلم-
انتقل الى: